فرنسا لإيران: إعلامنا حر ونظامنا القضائي ينفذ العدالة

فرنسا لإيران: إعلامنا حر ونظامنا القضائي ينفذ العدالة

 السؤال الآن ــــ وكالات وتقاريرفر

أكد المتحدث باسم الخارجية الفرنسية لمراسل “إيران إنترناشيونال” اليوم أن “النظام الإيراني يجهل الكثير عن حرية الإعلام والنظام القضائي المستقل”. وذلك تعليقا على إغلاق المركز الفرنسي للدراسات الإيرانية في طهران بسبب نشر رسوم كاريكاتورية لخامنئي بمجلة “شارلي إيبدو”.

ووصف إغلاق طهران المركز الفرنسي للدراسات الإيرانية بأنه “مؤسف” وقال: “الإعلام في فرنسا حر، على عكس إيران، والنظام القضائي المستقل ينفذ العدالة وهذا شيء غير معروف لدى النظام الإيراني”.

وكانت وزارة الخارجية الإيرانية أعلنت امس الخميس إغلاق المعهد الفرنسي للبحوث في إيران (إفري) بعد نشر مجلة “شارلي إيبدو” الفرنسية الساخرة رسوما كاريكاتورية لخامنئي اعتبرتها طهران مهينة للمرشد.

وطالبت عبير سهلاني، ممثلة السويد في البرلمان الأوروبي، بطرد سفراء النظام الإيراني من دول الاتحاد الأوروبي. وكتبت “إن تهديد النظام الإيراني لفرنسا بسبب الرسوم الكاريكاتورية أمر مثير للسخرية، ويظهر بوضوح مدى خوف الملالي”.

وفي وقت سابق، قالت كاثرين كولونا وزيرة خارجية فرنسا، ردا على استدعاء سفير بلادها إلى وزارة الخارجية الإيرانية بسبب الرسوم الكاريكاتورية، إن النظام الإيراني “قبل انتقاد فرنسا عليه أن ينظر في ما يحدث داخل البلاد”.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية إنه في بلادها، على عكس إيران، توجد حرية صحافة ولا يوجد قانون ضد إهانة المقدسات.

<

p style=”text-align: justify;”>وقام أنصار النظام الإيراني بكتابة شعارات مناهضة لفرنسا على جدران السفارة الفرنسية في طهران، وذلك ردا على نشر مجلة “شارلي إيبدو” لكاريكاتير يسخر من المرشد الإيراني علي خامنئي.

شارك هذا الموضوع
السؤال الآن

السؤال الآن

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.