قضية المرأة في قلب الاهتمام الأكاديمي بجامعة ابن طفيل

قضية المرأة في قلب الاهتمام الأكاديمي بجامعة ابن طفيل

إسماعيل الراجي

   تحظى قضية المرأة ومقاربة النوع الاجتماعي، بكلية العلوم الانسانية والاجتماعية بجامعة ابن طفيل، بأهمية كبرى في عدة تخصصات من تخصصات العلوم الإنسانية والاجتماعية المدرسة برحاب الكلية. لا سيما قضية المرأة المغربية، وما يرتبط بقضيتها من اشكالات ومعيقات التي تعيق مسار النهوض بأوضاعها الاجتماعية والاقتصادية والثقافية والسياسية؛ فقضية المرأة في المجال المغربي هي محل بحث ودراسة في جميع المستويات البحث الأكاديمي، حيث موضوع المرأة وتنمية النوع الإجتماعي حاضر بقوة في مشاريع بحث التخرج سواء في سلك الاجازة او الماستر أو الدكتوراة بجامعة ابن طفيل.

   ومن الجدير بالذكر، تعد جامعة ابن طفيل من أهم الجامعات المغربية التي تحقق الحدث في تصنيفات مهمة على الصعيد الوطني والعربي والدولي خلال السنوات الأخيرة؛ إذ تمكنت جامعة ابن طفيل، من حجز مقعد لها ضمن موقع أفضل 1000 جامعة في العالم ضمن التصنيف “تايمز هاير إيدوكيشن” 2021. كما تصدرت الجامعة الرتبة الأولى على الصعيد الوطني باعتبارها أفضل جامعة بالمغرب حسب التصنيف سنة 2023.

   وتفاعلا مع اليوم العالمي للمرأة، المحدد في الثامن من مارس من كل عام. من المرتقب أن تنظم كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية يوم الأربعاء   ثامن  مارس، بدءا من الساعة الثانية بعد الزوال، يوما دراسيا حول قضية المرأة، تحت عنوان:

 ” المرأة المغربية وتحديات الإنصاف والتمكين في خطاب العلوم الإنسانية والاجتماعية”

من تنسيق كل من:

  • الدكتور أحمد فرحان أستاذ الفلسفة بجامعة ابن طفيل
  • الدكتور الطيب العيادي أستاذ علم الاجتماع بجامعة ابن طفيل
  • الدكتور عبد الغني شفيق أستاذ علم الاجتماع بجامعة ابن طفيل

وبمشاركة نخبة من الأساتذة الباحثين؛ الدكتورة عائشة الزياني أستاذة علم النفس بجامعة ابن طفيل، والدكتورة ليلى أغيل أستاذة علم الاجتماع من جامعة ابن طفيل، والدكتورة عائشة أفرفار أستاذة علم النفس جامعة سيدي محمد بن عبد الله، والدكتور محمد السلمي أستاذ علم الاجتماع بجامعة ابن طفيل.

   من المرتقب أن يقدم الأساتذة الباحثون إضاءات عن قضية المرأة المغربية في ظل التحولات والتغيرات الاجتماعية والثقافية بالمجال المغربي، لا سيما أن المغرب انخرط خلال السنوات الماضية في سياسة مساواة وتكافؤ الفرص ومقاربة النوع الاجتماعي.

Visited 6 times, 1 visit(s) today
شارك الموضوع

اسماعيل الراجي