السلطات المصرية تقرر هدم قبر عميد الأدب العربي طه حسين

السلطات المصرية تقرر هدم قبر عميد الأدب العربي طه حسين

 السؤال الآن:

ذكرت وسائل إعلام مصرية أن قرار إزالة قبر طه حسين قد اتخذ رسميًا، وسيتم تنفيذه خلال شهر سبتمبر/ أيلول الجاري ضمن مشروع توسعة طرقات في العاصمة القاهرة.

وتفاجأ المصريون منذ أيام قليلة بوضع علامة (X) على قبر عميد الأدب العربي، التي ترمز إلى أن الموقع ستتم إزالته. كما سيشمل الهدم قبورا أخرى، سيتم نقلها إلى مقابر بديلة في “منطقة 15 مايو”.

و”حفاظًا على التراث” ناشدت منظمة اليونيسكو الحكومة المصرية وقف هدم مدفن طه حسين. كما انتشرت على مواقع التوصل الاجتماعي وسوم باسم طه حسين عميد الأدب العربي، أغلبها رافض لقرار هدم القبر. وبهذا الصدد اعتبر عالم الآثار د. حسين دقيل أن عملية هدم القبر “أمر خطير يخالف الدستور والقوانين”.

وعلى صفحته بالفيس بوك بادر الكاتب والصحفي المصري المعروف أحمد الخميسي إلى نشر عريضة رفض هدم مدفن عميد الأدب العربي، مفتوحة للتوقيع أمام كل المثقفين والأدباء والفنانين في مصر وخارجها.

جنازة طه حسين ( 31 أكتوبر 1973)
جنازة طه حسين ( 31 أكتوبر 1973)

وفيما يلي نص الرسالة العريضة:

رسالة الى رئيس الوزراء المصري مفتوحة للتوقيع

[نحن الموقعين أدناه من مثقفين وأدباء وفنانين نرفض بشدة المساس بمقبرة عميد الأدب العربي طه حسين أو إزالتها الأمر الذي يمثل هدما لتاريخ مصر وثقافتها بل وحاضرها ومستقبلها].

وحرصا على عدم تتبعثر الأصوات، يرجى التوقيع في صفحة أحمد الخميسي على الفيس بوك:

ahmad.alkhamisi.9 https://ar-ar.facebook.com

Visited 10 times, 1 visit(s) today
شارك الموضوع

السؤال الآن

منصة إلكترونية مستقلة