بوتين يكشف جديدا في مقتل بريغوجين ويحدد استخدام روسيا للنووي

بوتين يكشف جديدا في مقتل بريغوجين ويحدد استخدام روسيا للنووي

السؤال الآن ــــ وكالات

أوضح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أنه في العقيدة العسكرية الروسية يوجد سببان لاحتمال استخدام الأسلحة النووية وهي الهجوم على روسيا والتهديد الوجودي لها.

وقال بوتين في كلمة له امس القاها أمام منتدى “فالداي” الدولي في مدينة سوتشي الروسية: “في العقيدة العسكرية الروسية هناك سببان لاحتمال استخدام روسيا للأسلحة النووية. الأول هو استخدامها ضدنا، أي ردا على ذلك، فيما يسمى بالضربة المضادة، والثاني لاستخدام هذه الأسلحة هو التهديد الوجودي للدولة الروسية، حتى لو تم استخدام الأسلحة التقليدية ضد روسيا، ولكن وجود روسيا كدولة معرض للخطر”.

وراى عدم ضرورة لخفض العتبة النووية في العقيدة الروسية، مشيرا إلى أنه لا يوجد اليوم مثل هذا الوضع الذي يهدد وجود الدولة الروسية. وتابع: “لا أعتقد أن أي شخص بكامل قواه العقلية وذاكرته السليمة يخطر على باله استخدام الأسلحة النووية ضد روسيا”.

من جهة أخرى، كشف بوتين عن تفاصيل جديدة عن حادث تحطم الطائرة الذي أودى بحياة قائد مجموعة “فاغنر” يفغيني بريغوجين وعدد من مرافقيه في أغسطس/آب الماضي. وقال إنه تم العثور على شظايا قنابل يدوية في أشلاء قتلى الحادث، في إشارة إلى أن الطائرة انفجرت من الداخل.

وأضاف أنه “لم يكن هناك أي تأثير خارجي على الطائرة، وهذه حقيقة مثبتة من تحقيق أجرته لجنة التحقيق الروسية”، مقللا فيما يبدو من أهمية تأكيدات مسؤولين أميركيين قالوا بعد وقوع الحادث إنهم يعتقدون بأن الطائرة أُسقطت.

ولم يقدم بوتين مزيدا من التفاصيل عن كيفية انفجار قنبلة أو قنابل يدوية على متن الطائرة، لكنه قال إنه يعتقد بأن التحقيقات أخطأت في عدم إجرائها تحليلات للكحول والمخدرات في جثث ضحايا سقوط الطائرة. وأشار إلى أن جهاز الأمن الاتحادي الروسي عثر خلال البحث في مقار فاغنر في سان بطرسبورغ على 10 مليارات روبل (100 مليون دولار) و5 كيلوغرامات من الكوكايين.

Visited 2 times, 1 visit(s) today
شارك الموضوع

السؤال الآن

منصة إلكترونية مستقلة