خالد السفياني ورفعت سيد أحمد ونعي الشيخ يوسف القرضاوي

خالد السفياني ورفعت سيد أحمد ونعي الشيخ يوسف القرضاوي

السؤال الآن

على إثر وفاة الشيخ يوسف القرضاوي نعاه المنسق العام للمؤتمر القومي – الإسلامي، المحامي المغربي خالد السفياني. وقد قام المصري  د. رفعت سيد أحمد، الكاتب والباحث المصري، (المدير العام والمؤسس لمركز يافا للدراسات والأبحاث بالقاهرة)، بتقديم استقالته من المؤتمر القومي – الإسلامي احتجاجا على مبادرة السفياني، إذ يعتبر رفعت أن الشيخ القرضاوي “داعية حرب بين المسلمين بشواهد لا تقبل الجدل”.

فيما يلي ننشر بيان نعي السفياني، ورد رفعت سيد واستقالته:

بيان نعي صادر عن المنسق العام للمؤتمر القومي – الإسلامي الاستاذ خالد السفياني

باسمي وباسم إخواني في المؤتمر القومي – الإسلامي أنعي إلى الأمة العربية والإسلامية فضيلة الشيخ العلاّمة الدكتور يوسف القرضاوي أحد أركان المؤتمر القومي – الإسلامي ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين سابقاً ورئيس مجلس أمناء مؤسسة القدس سابقاً، الذي توفاه الله عن عمر 96 عاما، عرفناه فيها مدافعاً عن القدس وفلسطين، وعاملاً من أجل نشر الدعوة الإسلامية في ارجاء المعمورة.

رحمه الله واسكنه فسيح جناته.

2022/09/28

خالد السفياني

***

بيان استقالة د. رفعت سيد أحمد

المنسق العام للمؤتمر القومي – الإسلامي

أستاذ خالد السفياني المحترم.. هذا البيان وصلني اليوم (28/9/2022) منكم بالايميل والذي تنعي فيه الشيخ يوسف القرضاوي (باسمك وباسم اخواني اعضاء المؤتمر القومي الاسلامي – وفقا لنص كلماتك)  وباعتباري عضوا مؤسسا من سنوات في المؤتمر القومي الاسلامي .. أرفضه جملة وتفصيلا وكان الاولي بك أن تقول (باسم خالد السفياني) وفقط لا (باسمنا) جميعا.. فأنت لم تستشيرنا ولم تستأذننا وتعاملت معنا – كما هي العادة التاريخية للاسف في هذا المؤتمر وفي شقيقه (المؤتمر القومي العربي) تتعاملون مع الاعضاء بإعتبارهم (قطيع) يساق ويوافق ويؤيد (ولدينا عشرات الأمثلة والمهازل التاريخية لذلك آخرها هذا النعي لذلك الشيخ الذي دمر بفتاويه الشاذة والمجرمة و المخالفة لصحيح الاسلام ؛سوريا وليبيا ومصر وأهدر بها أرواح قادة وشهداء وضرب بها جوهر عقيدة الاصلاح والمقاومة والاعتدال لمؤتمرنا القومي العربي والاسلامي ..فكيف تقبل علي عروبتك واسلامك ذلك ؟! علي الأقل أصمت.. أو تحدث وأنعي عن نفسك فقط لا عنا نحن الأعضاء ..

ولأنني – وغيري – صمتنا عن نقد هذا الشبخ بعد رحيله وتركناه لحساب ربه العظيم (احتراما لجلال الموت.. ليس الإ.. ولكن ليس هذا معناه (الاستمرار في استغفالنا والتحدث باسمنا).. أنا ارفض ذلك تماما وأعتبرها (سقطة).. وأتقدم للزملاء أعضاء المؤتمر باستقالتي من هذا المؤتمر والذي استنفذ أصلا ومن سنوات هو وشقيقه (المؤتمر القومي العربي) أهدافه وصار عبئا علي العروبة الحقة والإسلام المقاوم .. إنه (باسمك) لا (بإسمنا) يا سيد خالد السفياني.. ونترك لك ولمن يؤيدك (عزبة) المؤتمرين .. لتفعلوا بها ما تشاؤن.. لكن ليس ( باسمنا) /العزة للمقاومين الشرفاء.. والعار لشيوخ (الناتو) ومثقفي الفتن ومن صمن عن الحق .

<

p style=”text-align: justify;”> القاهرة 28/9/2022

Visited 1 times, 1 visit(s) today
شارك الموضوع

السؤال الآن

منصة إلكترونية مستقلة